الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تصويت
أنشطة النادي الصحي
جيدة
49%
 49% [ 73 ]
لا بأس بها
17%
 17% [ 25 ]
لا ترقى للمستوى المطلوب
34%
 34% [ 51 ]
مجموع عدد الأصوات : 149

شاطر | 
 

 مقاربة التثقيف بالنظير:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ساهر الليالي

avatar

ذكر عدد الرسائل : 6
العمر : 31
الموقع : تارودانت
القسم : ------
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

مُساهمةموضوع: مقاربة التثقيف بالنظير:   الخميس 25 ديسمبر 2008 - 19:02

مقاربة التثقيف بالنظراء حيث يتمكن المنشط أو المثقف النظير من القيام بدور فاعل في نشر المعرفة و تصحيح المعتقدات الصحية الخاطئة، و التأثير الإيجابي على معارف و اتجاهات و سلوكيات النظراء بالنسبة للمثقف النظير ، والشباب والمراهقين بالنسبة للمنشطين والمسيرين العاملين مع هذه الفئات في دور الشباب والمؤسسات التعليمية وما شابهها من أماكن ارتياد الشباب والمراهقين .
يفيد مفهوم "النظير" (le pair ) لغويا، المتكافئ في الخصائص والمواصفات مع أفراد مجموعة معينة، وهو "الند" أيضا. ولذلك يقال "فلان نظير فلان أو نده"، أي شبيهه.
ومن هذا المنطلق، تكون مقاربة التثقيف بواسطة النظراء فعالية لعدة أسباب موضوعية، من أبرزها:
الارتياح الذي يحس به الشباب والمراهقون حين وجودهم ، في حصة تثقيفية ، مع نظير متساو معهم في كل الجوانب السيكولوجية والاجتماعية والثقافية والعمرية...، كما أن الدراسات النفسية والاجتماعية أكدت أن الشباب في غالبيتهم يحصلون المعارف والمعلومات من نظرائهم بارتياح والحوار المفتوح الذي يتيح لكل فرد فرصة الإدلاء برأيه وإبراز خبراته في الموضوع وتأكيد الذات، وذلك لأن جلسات من هذا النوع تتيح للفرد فرص التعبير عما لديه من أفكار ومواقف و إمكانية نقد كل الأنشطة والتفاعلات داخل الجماعة، بما في ذلك الأنشطة والسلوكيات التي ترتبط بالمثقف النظير نفسه. وذلك لأن مجموعة النظراء جو خصب يذكي وينمي هذا النوع من النقد البناء و التفاعل الاجتماعي البناء الذي يجمع بين الرأي والرأي الآخر والاحتكام إلى المنطق، فيسود التضامن والتآلف واحترام وتقدير الآخر ،وفتح المجال فسيحا لحديث علمي وصريح في كل الموضوعات التي تغلفها التابوهات كالتربية الجنسية والمخدرات والتعفنات المنقولة جنسيا...
ويرتكز نجاح مقاربة التثقيف بالنظير على اعتبار مجموعة من المعايير في انتقاء المثقف النظير الذي يقوم بمهمة التثقيف ، كالانتماء لنفس المجموعة الشبابية المراد تثقيفها في مهارة حياتية معينة، محاربة السيدا في حالتنا ، أي أن يكون فردا من المجموعة له نفس مواصفات الأفراد الآخرين وإلا اعتبر فردا غريبا. وأساس أهمية هذا المميز يكمن في كون المثقف النظير يحمل نفس اهتمام أفراد المجموعة حيث يلعب نفس الأدوار ويتكلم نفس اللغة ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حمزة إزوران
مدير الموقع
مدير الموقع


ذكر عدد الرسائل : 37
القسم : ج.م.ع.2
تاريخ التسجيل : 14/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: مقاربة التثقيف بالنظير:   الجمعة 16 يناير 2009 - 19:10

"التثقيف
بالنظير" أسلوب جديد يسعى خبراء ومسئولون مغاربة لاستخدامه في مجال محاربة
الإيدز، حيث بدأ يعرف انتشارا واسعا بالمغرب خلال السنوات الأخيرة.



ويرتكز هذا الأسلوب على تأهيل شباب،
وتمكينهم من آليات الخطاب والتوعية لإقناع نظرائهم في المدارس والثانوية
والشارع بخطر الممارسات الجنسية غير الشرعية، إلى جانب الأخطار الأخرى
للمخدرات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مقاربة التثقيف بالنظير:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ~*¤ô§ô¤*~النادي الصحي~*¤ô§ô¤*~ :: التثقيف بالنظير-
انتقل الى: